28 يوليو: مقتل "أبو خباب المصرى" "خبير المتفجرات" في تنظيم "القاعدة"

الثلاثاء 28/يوليه/2020 - 08:32 ص
طباعة 28 يوليو: مقتل أبو
 
في مثل هذا اليوم الثامن والعشرين من يوليو 2008: أفاد مسئولون باكستانيون أن خبير الأسلحة الكيميائية في تنظيم القاعدة مدحت مرسي السيد عمر قتل على الارجح الاثنين 28-7-2008 في باكستان في قصف صاروخي أمريكي، وقال مسؤول كبير في الاستخبارات في مدينة بيشاور (شمال غرب باكستان) طالبا عدم الكشف عن هويته "نعتقد انه قتل في هذه الضربة". وأضاف: "كان هذا مخبأه وبلغتنا معلومات انه كان مستهدفا بالضربة الأمريكية".
وكانت الولايات المتحدة تخصص مكافأة قدرها خمسة ملايين دولار للوصول الى مدحت مرسي السيد عمر, المصري الجنسية والمعروف أيضًا باسم أبو خباب المصري. وكان يشتبه في أنه يدير معسكرات تدريب في افغانستان.
للمزيد عن أبو خباب المصري.. اضغط هنا

28 يوليو: تصاعد المواجهات بين الشرطة وبوكو حرام في شمال نيجيريا

28 يوليو: تصاعد المواجهات
وفي مثل هذا اليوم الثامن والعشرين من يوليو 2009: فرضت سلطات الأمن في نيجيريا حظر التجول ضمن إجراءات أمنية مشددة بأربع ولايات في شمال البلاد، شهدت مواجهات متجددة بين قوات الشرطة ومن تسميهم السلطات المتشددين الإسلاميين.
 وذكرت رويترز أن أصداء طلقات نارية متقطعة ترددت في مدينة مايدوغوري بشمال نيجيريا، رغم فرض حظر للتجول بعد أيام من اشتباكات خلفت نحو مائة قتيل في ولايات بوتشي وبورنو وكانو ويوبي.
 ووضعت الشرطة الحواجز على الطرق وجابت شوارع كانو ولكن المدينة كانت هادئة فيما يبدو، كما طبق الجنود وأفراد الشرطة حظرا للتجول ليلا في بوتشي حيث بدأت الاضطرابات منذ يومين ولكن لم يقع المزيد من العنف.
وكانتا جماعة "بوكو حرام" التي ترفض التعليم الغربي قد بدأت سلسلة من الهجمات في مدينة بوتشي بعد إلقاء القبض على بعض من أعضائها.
 واتهم أعضاء الجماعة التي تريد تطبيقا أوسع نطاقا للشريعة الإسلامية بمهاجمة كنائس ومركز للشرطة في ولايات بوتشي وبورنو وكانو ويوبي.
للمزيد عن بوكو حرام.. اضغط هنا

28 يوليو: تركيا: المحكمة تقرر مصير حزب العدالة والتنمية "إخوان تركيا"

28 يوليو: تركيا:
وفي مثل هذا اليوم الثامن والعشرين من يوليو 2008: تداولت المحكمة الدستورية التركية موضوع حظر حزب العدالة والتنمية الحاكم بسبب معاداته المزعومة للعلمانية.
وتتوج الدعوى المرفوعة ضد الحزب امام المحكمة الدستورية سلسلة من الصدامات بين الحزب ذي الخلفية الاسلامية من جهة والنخبة العلمانية المتنفذة في تركيا من جهة ثانية، من جانبه، ينفي حزب العدالة والتنمية الذي حقق فوزا ساحقا في الانتخابات العامة التي أجريت في العام الماضي أية نية مبيتة لتأسيس نظام إسلامي في البلاد ويقول إن الدعوى المرفوعة ضده انما تعتبر هجوما على الديمقراطية، وكانت مدينة اسطنبول قد تعرضت قبل ساعات فقط من التئام المحكمة لهجمات بالقنابل ادت الى مقتل 17 شخصا على الاقل. ولم تعرف الجهة التي تقف وراء هذه الهجمات، ولا ما اذا كانت هناك ثمة علاقة بين توقيتها والدعوى القضائية المثيرة للجدل.
للمزيد عن حزب العدالة والتنمية.. اضغط هنا

28 يوليو: القوات العراقية تقتحم معسكر "مجاهدي خلق"

28 يوليو: القوات
وفي مثل هذا اليوم الثامن والعشرين من يوليو 2009: أكد مصدر عسكري عراقي أن القوات العراقية اقتحمت معسكر أشرف التابع لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية اليسارية المعارضة بمدينة الخالص في محافظة ديالي شمال شرق بغداد، بعد فشل المحادثات مع المنظمة لدخول المعسكر سلميًّا.
وقال المصدر: إن القوات العراقية سيطرت على جميع المداخل المؤدية إلى المعسكر دون وقع إصابات في صفوف سكانه.
وقد أدان المتحدث باسم مجاهدي خلق في الخالص مهدي عقبائي اقتحام القوات العراقية لمعسكر أشرف، واعتبره جزءًا مما وصفه بخطة إيرانية تستهدف تصفية المنظمة.. وأوضح عقبائي في اتصال مع الجزيرة أن القوات العراقية استعانت بالجرافات لإزالة الحواجز المحيطة بالمعسكر واشتبكت مع سكانه مستخدمة الهري، وأشار إلى أن الاشتباكات أسفرت عن سقوط 15 جريحًا بعضهم إصاباته خطرة وتم نقلهم إلى مستشفى داخل المعسكر، كما اعتقل آخرون ونقلوا إلى مكان مجهول.
وكانت منظمة مجاهدي خلق قالت في بيان لها أعلنته زعيمة المنظمة مريم رجوي في روما أمس الاثنين، إن أعضاءها الموجودين في المعسكر مستعدون للعودة إلى إيران بشرط أن تتعهد الحكومة الإيرانية في رسالة رسمية موجهة إلى الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي والحكومتين الأميركية والعراقية بأن سكان معسكر أشرف سيتمتعون بحصانة من الاعتقال والمطاردة والتعذيب والإعدام وأي نوع من الملاحقة، وبحرية التعبير، وأن تكون الأمم المتحدة والصليب الأحمر والحكومتان الأمريكية والعراقية ضامنين لهذا التعهد.

شارك