"من يتصدى للمشروع الإيراني في اليمن؟": متابعات الصحف العربية والأجنبية

الخميس 11/يوليه/2019 - 12:53 م
طباعة من يتصدى للمشروع إعداد: أميرة الشريف
 
تقدم بوابة الحركات الاسلامية أبرز ما جاء في الصحف ووكالات الأنباء العربية والعالمية بخصوص الأزمة اليمنية، ومشاورات السويد، والدعم الإيراني للحوثين، بكافة أشكال التناول الصحفي (أخبار – تعليقات – متابعات – تحليلات – آراء) اليوم الخميس 11 يوليو 2019.
وركزت الصحف والمواقع الخارجية في تناولات أخبار الشأن اليمني في أعدادها الصادرة، اليوم الخميس على الانتهاكات التي ترتكبها مليشيات الحوثي بحق المدنيين المحتجزين في سجونها حيث طالبت الحكومة الشرعية مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، بالتدخل بكافة الوسائل الممكنة لوقف تنفيذ حكم الإعدام الذي أصدرته الميليشيات الحوثية ضد مجموعة من المدنيين من الناشطين والصحافيين.
وتحت عنوان الحوثي يتعمّد زرع الألغام في مناطق الحياة المدنية قالت صحيفة البيان: حوّلت ميليشيا الحوثي الإيرانية مساحات واسعة من محافظات اليمن إلى حقول ألغام لا تتوقف عن الفتك بالمواطنين وتعطيل مصالحهم، لينتج عن ذلك موجة نزوح كبيرة لعشرات الآلاف من سكان هذه المناطق.
وسلط تقرير حقوقي أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، خلال أعمال الدورة 41 للمجلس التي تختتم أعمالها غداً الجمعة، الضوء على انتهاكات الحوثيين في اليمن، واستخدامهم الألغام التي تهدد حياة المدنيين اليمنيين.
ميليشيا الحوثي تعاود قصف مطاحن البحر الأحمر، بحسب موقع العربية" عاودت ميليشيا الحوثي الانقلابية، مساء الأربعاء، قصف مطاحن البحر الأحمر بمدينة الحديدة بأربع قذائف هاون سقطت على بعد أمتار من صوامع الغلال، التي استكملت إدارة الشركة تنقية كميات القمح المخزنة داخلها والتابعة لبرنامج الأغذية العالمي.
وأفاد الإعلام العسكري للمقاومة المشتركة، أن هذا الاستهداف يأتي بعد أسبوع من إعلان الشركة إنجاز 90% من العمل لإعادة تأهيل وتشغيل المطاحن، واستعدادها لبدء توزيع كميات القمح المقدرة بـ 55 طناً على المحتاجين في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة الميليشيات.
الإمارات تدشن حملة مكافحة الكوليرا في تعز، من جانبها قال موقع العين الإخبارية: دشّنت دولة الإمارات، عبر ذراعها الإنسانية "هيئة الهلال الأحمر"، حملة علاج ومكافحة وباء الكوليرا والوقاية منه، في منطقة حصيب القوبة بمديرية الوازعية التابعة لمحافظة تعز.
وقدّمت هيئة الهلال الأحمر مساعدات طبية تم توزيعها على المراكز الصحية في مديرية الوازعية، بهدف السيطرة على وباء الكوليرا والقضاء عليه.
مقتل وإصابة 15 انقلابياً في الضالع.. وإحباط هجوم بالحديدة، قالت صحيفة الخليج" سقط أكثر من خمسة عشر من عناصر ميليشيات الحوثي بين قتيل وجريح، فضلاً عن تدمير مدفع 23 مم، وإعطاب آليات للميليشيات في مواجهات عنيفة شهدتها جبهات القتال شمالي وغربي مديرية قعطبة في محافظة الضالع. وذكر المكتب الإعلامي لمحافظة الضالع، أن المواجهات، امتدت لتصل إلى غرب شخب غربي مديرية قعطبة، وصولاً إلى منطقة باجة بجبهة حجر.
إلى ذلك، صدت قوات الجيش الوطني، هجوماً لميليشيات الحوثي، جنوبي محافظة الحديدة غربي البلاد، وحاولت مجموعة من عناصر ميليشيات الحوثي، التقدم باتجاه مواقع في أطراف مديرية حيس، إلا أن قوات الجيش، رصدت المحاولة وأفشلتها.
جريفيث يكشف عن مشاورات وشيكة ويتمسك بالتفاؤل رغم لحظات إحباط، وفي خبر لموقع اليمن العربي" حذر المبعوث الاممي غريفيث مما قال إنه «خطر سقوط اليمن رهينة للتوترات الإقليمية»، ويقول إنه لا يمكنه إجبار الأطراف على تنفيذ أي اتفاق كما أنه ليس من سلطاته تحديد مواعيد التنفيذ النهائية، مشيراً إلى أن عملية استئناف المشاورات مع الجانب الحكومي والجماعة الحوثية ستستأنف في أقرب وقت وفق المرجعيات الثلاث دون أن يحدد موعداً لذلك، وذلك في إطار رده على الانتقادات الموجهة له من الأطراف اليمنية.
الحوثيون يدفعون بتعزيزات عسكرية ضخمة نحو الحديدة، وفي موقع إرم نيوز" أفاد المركز الإعلامي لألوية العمالقة جبهة الساحل الغربي، اليوم الخميس، بأن ميليشيات الحوثي دفعت بتعزيزات عسكرية ضخمة نحو مدينة الحديدة.
ونقل المركز عبر موقعه الإلكتروني، عن مصادر لم يحددها، قولها إن التعزيزات التي وصلت قبل قليل، تتضمن آليات عسكرية وعربات ومدرعات.
واشنطن تعرب عن قلقها من تزايد هجمات الحوثيين على الأراضى السعودية، دوليا قالت صحيفة اليوم السابع: أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عن قلقه إزاء الزيادة الأخيرة في هجمات الحوثيين التي تدعمها إيران على الأراضي السعودية والتي اعتبرها تصعد من حدة الصراع وتعمق عدم الثقة.
جاء ذلك خلال لقاء بومبيو أمس الأربعاء، بمارتن جريفيث مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص باليمن.
اليمن يطلب تدخل الأمم المتحدة لوقف أحكام الإعدام الحوثية، وفي الخبر الأخير من صحيفة الشرق الأوسط" حيث طالبت الحكومة اليمنية مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، بالتدخل بكافة الوسائل الممكنة لوقف تنفيذ حكم الإعدام الذي أصدرته الميليشيات الحوثية ضد مجموعة من المدنيين من الناشطين والصحافيين ضمن مسلسل المحاكمات الصورية التي تنتهك فيها الميليشيات بشكل صارخ حقوق الإنسان التي تكفلها كافة المواثيق والأعراف الدولية.
جاء ذلك غداة إصدار الميليشيات الحوثية أحكاما بإعدام 30 ناشطا محتجزين في سجون الجماعة منذ ثلاث سنوات بعد أن وجهت لهم تهما ملفقة بموالاة الحكومة الشرعية والتخابر لمصلحتها والتحالف الداعم لها.

شارك