رشاد خليفة مدعي النبوة.. حياته.. آراؤه وعلاقته بالقذافي

الأربعاء 19/نوفمبر/2014 - 12:10 م
طباعة رشاد خليفة مدعي النبوة..
 
ولد رشاد خليفة في كفر الزيات عام 1935، لاب اشتهر بأنه شيخ طريقة صوفية اسمه عبد الحليم محمد خليفة اما امه فهي زينب سليمان دويدار ... وعرف رشاد في سنواته الأولى بالورع والتصوف قبل أن يلتحق بجامعة عين شمس التي تخرج منها بتفوق وحصل على بكالوريوس الزراعة قبل أن يعمل بوظيفة مهندس بالهيئة العامة للإصلاح الزراعي عام 1957... وفي عام 1959 حصل على بعثة دراسية في أمريكا، حيث حصل على درجة الدكتوراة في الكيمياء من جامعة أريزونا. 

في أريزونا

في أريزونا
في عام 1966 عاد الدكتور رشاد إلى مصر ليعمل مدرسًا في جامعة القاهرة ورئيسا لقسم البحوث البستانية في كلية الزراعة، إلا أنه هرب من وظيفته عبر الحدود الليبية  ومنها إلى الولايات المتحدة للعمل كخبير في الأمم المتحدة قبل أن يترك عمله ويعود إلى أريزونا إماما لمسجد مدينة توسان ورئيسًا للمركز الإسلامي في المدينة .
كان رشاد خليفة معروفًا لدى العرب والمسلمين في الولاية وكان رئيسًا للمركز الإسلامي في المدينة، وظل زعيما للمسلمين فيها، إلى أن أعلن في مطلع عام 1980 أن جبريل عليه السلام قد أتاه بالوحي، وأن جبريل أمره بالإعلان عن رسالته في عام 1988، وهو تاريخ نشر بيانه في عرب تايمز بأنه رسول الله، وبدأ يدعو إليه من مسجد خاص به "مسجد توسان"، الذي يُقال إنه قد حصل عليه من إحدى الجمعيات اليهودية الخيرية دون مقابل .

دعاوى رشاد خليفة

والاكتفاء بما ورد في القرآن الكريم، وهو يقول إنه رسول من عند الله وأن القرآن لا ينفي وجود الرسل بعد محمد وإنما ينفي وجود الأنبياء، وهناك - كما يقول - فرق بين النبي والرسول .
يقول رشاد خليفة في بياناته ان معجزة القرآن الكريم لا تكمن بفصاحته كما يشاع وانما تكمن في الرقم 19 وأن القرآن الكريم كله مركب من رقم 19 ومضاعفاته .

موقف المصريين من رشاد خليفة

بيانات وإعلانات رشاد خليفة أثارت الرأي العام المصري بعد أن نشر الكاتب الصحفي الكبير أحمد بهاء الدين في عام 1988 مقالين في جريدة الاخبار المصرية اشار فيهما الى خطورة ما ينادي به استاذ الكيمياء الدكتور رشاد خليفة وتهجمه على الأزهر، وقال إن نشرات رشاد خليفة التي يوزعها على الصحف تبدو ممولة تمويلا جيدا.... وكان رشاد خليفة اول من ارتدى البدلة من بين الشيوخ وهو يسبق بذلك كل الشيوخ الجدد من طراز عمرو خالد والجندي وغيرهما .

آراء رشاد خليفة

إلى جانب إعجاز الرقم 19 للدكتور رشاد خليفة آراء كثيرة مثير للجدل فهو يقول :
* طاعة الرسول محمد واجبة فقط فيما أتى به من القرآن .
* الصلاة تكون كما صلاها إبراهيم وليس كما حددها الرسول .
* هناك آيات شيطانية أقحمت على القرآن، وهي ليست منه مثل الآيتين الأخيرتين من سورة التوبة " لقد جاءكم رسول من انفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم " ...ويعتبرها مدسوسة على القرآن فيقول: " ان كلمة الله تتكرر 2298 مرة في القرآن وهذا الرقم من مضاعفات الرقم 19 ولو جمعت ارقام الآيات التي نجد فيها كلمة الله تجد أنها 118123 وهذا الرقم أيضا من مضاعفات الرقم 19 فاذا قبلنا هاتين الايتين الاخيرتين من سورة التوبة لوجدنا ان النظام العددي للقرآن سوف ينهار ".
* كل من اتبع البخاري ليس مسلما لان البخاري لا يتبع قول الله سبحانه وتعالى .
* الشيعة والخميني جميعا في النار .
* الاخوان المسلمون لا يلتزمون بالقرآن ومن لا يلتزم بالقرآن هو من اهل النار ولذا فهم اخوان الشياطين .
* انا رسول الله وقد ورد اسمي رشاد في القرآن 19 مرة .
* ابن باز وابن عثيمين ومتولي الشعراوي وشيخ الأزهر يقودون الملايين الى جهنم وبئس المصير .
* جميع الانبياء من قبلي لم يؤتوا معشار ما اتاني ربي والانبياء ثلاثة فقط هم ابراهيم ومحمد وأنا .
* قال لي جبريل: ان كل من يموت قبل سن الاربعين سوف يذهب الى الجنة .
* لا يوجد للزكاة نصاب ... اي احد معه يعطي لمن ليس معه .
* الحج عند المسلمين باطل لانهم جعلوه ثلاثة ايام اما في القرآن فهو اربعة اشهر معلومات

علاقة رشاد خليفة بالقذافي

معمر القذافي
معمر القذافي
من الملفات الغامضة في حياة رشاد خليفة علاقته بمعمر القذافي فقد زار رشاد خليفة ليبيا والتقى بالقذافي قبل إعلانه أن الوحي قد نزل عليه وتصريحات القذافي التي ينكر فيها السنة النبوية مستقاة من أفكار رشاد خليفة وعاش رشاد خليفة في قصر القذافي وكان له تأثير قوي عليه ويقال إن القذافي كان يموله ويبدو أن خلافا وقع بينه وبين القذافي في المراحل الأخيرة، حيث رغب القذافي في انتحال صفة النبوة وبدأ يغير في القرآن الكريم، ما خلق تنافسا مع رشاد خليفة الذي هرب من ليبيا إلى امريكا وشن حملة شعواء على القذافي، وبعد مقتل خليفة نشرت مجلة المجلة موضوع غلاف عن مقتله أشارت فيه إلى بعض النقاط الهامة في مسيرته منها: أنه وجهت اليه تهمة الاعتداء الجنسي على فتاة قاصر، وتقول المجلة: "اعترف خليفة بمداعبته بعض مفاتن جسمها إلا أن التهمة لم تثبت عليه ولم يصدر بحقه اية عقوبة حسب ما جاء في مجريات المحاكمة ".

وفاته

وجدت الشرطة جثة رشاد خليفة في شباط فبراير عام 1990 مضرجة بالدماء في مطبخ منزله وتبين بعد المعاينة أن الرجل قتل ذبحا وطعنا بالسكاكين وبعد عامين على مقتله أُعلن عن إلقاء القبض على بعض أتباعه بتهمة ارتكابهم لجريمة القتل ... وأسدل الستار على رشاد خليفة رغم أن مسجده ما زال مقرا لاتباعه في مدينة توسان.

شارك