السلفي محمد الغليظ: السيدة التي ترتد عن الحجاب ملحدة وخارجة عن الدين

الثلاثاء 26/يوليه/2016 - 09:15 م
طباعة السلفي محمد الغليظ:
 
السلفي محمد الغليظ:
بعيدا عن أعين وزارة الأوقاف وفي زاوية صغيرة في منطقة جناكليس بالإسكندرية تسيطر عليها الدعوة السلفية لبث تلك الفتاوى التي يصفها علماء الأزهر بالفتاوى الشاذة، فليس ياسر برهامي وحده الذي يبث تلك الفتاوى فقد  طالب الشيخ السلفي محمد الغليظ، الفتيات بضرورة الالتزام بارتداء النقاب، والبعد عن مفاتن ومغريات الدنيا، مطالباً جميع الفتيات والسيدات بالسير على درب الفنانة المعتزلة حلا شيحة. جاء ذلك خلال الدرس الأسبوعي، الذى دعا له محمد الغليظ بمسجد الملتزم شرق الإسكندرية، وشهد حضور المئات من الشباب من الدعوة السلفية وخارجها لأول مرة، وكان الدرس الذى دعا إليه عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قد استقطب الشباب تحت عنوان "متجيش لوحدك هات عشرة معاك". وقال الشيخ الغليظ: "حلا شيحة كانت فين وبقت فين دلوقتى محفظة قرآن.. حياتها دلوقتى أفضل ولا زمان أيام الإعجاب والتزين والسفر تعدى من قدامك دلوقتى متعرفهاش، طيب ده كويس ولا وحش، لو انت بعيد عن ربنا هتشوف العكس.. لو انت بتشوف بعين ربنا هتلاقى الالتزام أفضل ". ووصف الداعية السلفي السيدة التي ترتد عن الحجاب، وترتدى ملابس طبقا للموضة بالملحدة والخارجة عن الدين، مؤكداً أنه على الفتاه الالتزام بالحجاب الشرعي ألا وهو النقاب، لافتا إلى أن الالتزام بالحجاب لا يقتصر على شهر رمضان فقط، قائلاً: "الفتاة التي ترتدى الحجاب في شهر رمضان فقط، وليس في نيتها إكماله طول حياتها فهي مخطئة وغير ملتزمة، وعليها تنفيذ تعاليم الإسلام الصحيحة، والخروج بشكل مختلف من شهر رمضان ليكون خطوة للتغيير".
وفى نهاية الدرس، اقترح على الشباب احتواء الأعداد الكبيرة التي تقبل على الدرس الأسبوعي، بشراء الدور الإداري أعلى المسجد، والذى يبلغ ثمنه 2 مليون جنيه، مطالبا الشاب بوضع اقتراحات لازمة لتوفير المبلغ. يذكر أن مسجد الملتزم يقع بمنطقة جناكليس يلقى درس السبت الداعية الشاب محمد الغليظ، والمسجد وهو يعتبر زاوية أسفل منزل يحاضر فيه عدد من مشايخ الدعوة السلفية، وينظم الفعاليات شباب الدعوة منذ سنوات وحتى الآن، بعيداً عن أعين وزارة الأوقاف، حيث يقوم شباب الدعوة بتسجيل الدروس عبر الكاميرات وأجهزة التسجيل ذات التقنية العالية، وإعادة بثها على مواقع التواصل الاجتماعي.

شارك