29 ديسمبر: القاعدة تستهدف فنادق "عدن"

الأحد 29/ديسمبر/2019 - 08:55 ص
طباعة 29 ديسمبر: القاعدة
 
في مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 1992: قام تنظيم القاعدة بتفجير قنبلتين في عدن باليمن استهدفت الأولى فندق موفنبيك، والثانية موقف السيارات التابع لفندق جولدموهر.
سعت القاعدة من خلال تلك الهجمات والتي كانت بداية نشاطها الإرهابي في اليمن – لاستهداف جنود المارينز الأمريكيين، المتوجهين للصومال – وقتها فيما عرفت بعملية استعادة الأمل وكان الأمريكان يستخدمون اليمن كمحطة تجميع قبل الاتجاه للصومال وتم توزيع الجنود الأمريكيين على عدة فنادق في عدن، إلا أن هجمات القاعدة على "موفبيك" و"جولدموهر" لم تسفر عن أي اصابات للجنود الأمريكان، في حين قتل سائح استرالي وعامل فندق يمني وكانت أغلب الإصابات من اليميين.
للمزيد عن القاعدة في اليمن.. اضغط هنا

29 ديسمبر: "نصر الله" يدعو الفلسطينيين لانتفاضة ثالثة.. وإسرائيل تقصف غزة

الأمين العام لحزب
الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2008: دعا الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله في كلمة ألقاها إلى انتفاضة ثالثة في فلسطين وانتفاضات في كل العالمين العربي والاسلامي" ردا على الهجوم الإسرائيلي على غزة.. وقال في تظاهرة حاشدة بالضاحية الجنوبية: "أضم صوتي إلى كل الاصوات الفلسطينية التي دعت الى انتفاضة لأننا نواجه معركة مصير".
كما حث الشعوب العربية على "مواصلة التحرك لأن العدوان مستمر والإرادة العدوانية قوية وبحاجة الى مواجهة".
للمزيد عن حسن نصر الله.. حياته وسيرته اضغط هنا

29 ديسمبر: السعودية تحاكم عشرات المتورطين في عمليات إرهابية

29 ديسمبر: السعودية
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2007: استعدت السلطات السعودية لمحاكمة عشرات الأشخاص الذين تورطوا في عمليات إرهابية استهدفت مجمعات سكنية في عامي 2003 و2004، بعد أن استكملت هيئة التحقيق والادعاء العام لوائح الادعاء على كل عنصر ممن كان لهم علاقة بتلك الحوادث.
ومن بين الملفات التي أنهت وزارة الداخلية تحقيقاتها بشأنها تفجيرات الحمراء الثلاثة التي أوقعت 34 قتيلا وأصابت 194 آخرين، وتفجير مجمع العليا السكني غرب مدينة الرياض في نوفمبر 2003 الذي أوقع 17 قتيلا و225 جريحا، وتفجير الوشم الذي استهدف مبنى الإدارة العامة للمرور لكن المنفذين فشلا في اقتحام المبنى في أبريل 2004 ليقع الانفجار خارج محيطه، وقد أسفر عن مقتل 5 بينهم ضباط أمن وإصابة 148 آخرين..
ومن بين لوائح الادعاء التي أنهتها الهيئة لائحة ادعاء على نحو 72 متورطا في خلية إرهابية رئيسية كان يقودها الإرهابي عبد العزيز المقرن الذي قتل في كمين أمني محكم 14 يونيو 2004 مع ثلاثة آخرين من رفاقه.. والمقرن تولى قيادة تنظيم القاعدة في المملكة بعد مقتل اليمني خالد حاج عام 2004. وتولت خلية المقرن تنفيذ سلسلة من الاغتيالات والجرائم الإرهابية التي استهدفت غربيين وطالت رجال أمن.
للمزيد عن عبد العزيز المقرن.. اضغط هنا

29 ديسمبر: الإفراج عن أسترالي اعتقل في "جوانتانامو" لخمس سنوات

الأسترالي ديفيد هيكس
الأسترالي ديفيد هيكس
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2007: أفرجت السلطات الأسترالية عن السجين الأسترالي ديفيد هيكس بعد انقضاء فترة العقوبة التي حكم عليه بها في الولايات المتحدة بتهمة دعم الإرهاب.
وكان هيكس قد أمضى خمس سنوات في معتقل جوانتانامو الامريكي بعد أن قبض عليه في أفغانستان في عام 2001.
وحكم عليه في الولايات المتحدة الامريكية بالسجن سبع سنوات لكن في إطار صفقة قضائية قدم محاموه التماسًا لتعليق كامل مدة العقوبة باستثناء 9 أشهر يمضيها في بلده..
وكان هيكس، الذي اعتنق الاسلام ثم ارتد عنه فيما بعد، قد اعتقل في افغانستان في عام 2001، ووجهت له تهم على صلة بالإرهاب.. وقد اعترف هيكس، البالغ من العمر 32 عاما، بالتدريب مع تنظيم القاعدة ومقابلة زعيمه اسامة بن لادن، الذي وصفه بانه شخص رائع، وذلك حسبما ورد في الدلائل التي ساقتها الشرطة امام القضاء.

29 ديسمبر: ضربة جوية تركية تقتل 35 والأكراد يصفونها بالمذبحة

29 ديسمبر: ضربة جوية
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2011: قال الجيش التركي: إن طائرات حربية تركية شنت ضربات جوية على مقاتلين أكراد مشتبه بهم في شمال العراق قرب الحدود التركية.. لكن مسئولين محليين قالوا: إن الهجوم أسفر عن مقتل 35 مهربًا بعد أن ظنت القوات التركية خطأ أنهم من المتمردين الأكراد.
وأكد الجيش التركي شن الغارة الجوية بعد أن رصدت طائرات بدون طيار مقاتلين مشتبهًا بهم من حزب العمال الكردستاني لكنه قال إنه لم يكن هناك مدنيون في المنطقة وإنه يحقق في الواقعة.. وأثار الهجوم الذي وصفه أكبر الأحزاب الموالية للأكراد في تركيا بأنه "جريمة ضد الإنسانية" اشتباكات بين مئات المحتجين وشرطة مكافحة الشغب في ديار بكر كبرى مدن جنوب شرق تركيا المضطرب ذي الأغلبية الكردية.
وقال فهمي يمن رئيس بلدية أولوديري باقليم شيرناك "لدينا 30 جثة تم دفنها كلها. الدولة كانت تعرف أن هؤلاء الاشخاص كانوا يقومون بعمليات تهريب في المنطقة. هذا نوع من الحوادث غير مقبول. لقد ضربوا من الجو."
وقال حزب السلام والديمقراطية الموالي للأكراد: إن قادة الحزب في طريقهم الى المنطقة التي تعرضت للهجوم وإنهم سينظمون مظاهرات في اسطنبول وفي مناطق أخرى احتجاجا على سقوط الضحايا..

29 ديسمبر: جماعة الإخوان تشكل لجانًا شعبيةً لحماية الكنائس في عيد الميلاد القبطي

29 ديسمبر: جماعة
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2011: قامت جماعة الإخوان المسلمين في مصر بتشكيل لجان شعبية لحماية الكنائس في عيد الميلاد القبطي، وذلك بعد أن أعلنت ذلك في بيان رسمي قالت فيه الجماعة: "يسعدنا أن نتقدم إلى إخواننا المسيحيين بل إلى المسلمين أيضًا بأسمى التهاني بمناسبة مولد السيد المسيح– عليه السلام– نبي الرحمة والأخلاق السامية والمثالية الراقية"، مشيرةّ إلى أنها "في هذه المناسبة الجليلة تدعو المجلس الأعلى للقوات المسلحة وجهاز الشرطة لحماية الكنائس". وأضافت: "قررنا تشكيل لجان شعبية من "الإخوان المسلمين" للمشاركة في هذه الحماية">

29 ديسمبر: مظاهرات كبيرة للسُّنَّة في العراق ضد الحكومة

29 ديسمبر: مظاهرات
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2012: نزل عشرات الآلاف من المحتجين من الأقلية السُّنِّية بالعراق إلى الشوارع بعد صلاة الجمعة في استعراض للقوة في مواجهة رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي واستمروا في قطع طريق سريع يغلقونه منذ أسبوع.
وأغلق نحو 60 ألف شخص الطريق الرئيسي الذي يمر عبر مدينة الفلوجة على بعد 50 كيلومترا غربي العاصمة، وأحرقوا العلم الإيراني، ورددوا هتافات/ مثل: "يا إيران برا برا.. بغداد تبقى حرة" و"يا مالكي يا جبان.. تاخد شورك (المشورة) من إيران."
ويتهم الكثير من السنة الذين كانوا يسيطرون على العراق حتى سقوط نظام الرئيس الراحل صدام حسين في عام 2003 المالكي برفض تقاسم السلطة ومحاباة إيران.
وقال عمر الدحال (31 عاما) في احتجاج بالرمادي على الطريق الذي يؤدي أيضًا إلى سوريا والأردن: "لن نترك هذا المكان حتى تتحقق كل مطالبنا بما في ذلك إسقاط حكومة المالكي."
وتشمل مطالب النشطاء وضع حد لتهميش السنة وإلغاء قوانين مكافحة الإرهاب التي يقولون إنها تستغل ضدهم كما يطالبون بالإفراج عن محتجزين.
واندلعت الاحتجاجات في محافظة الأنبار- معقل السنة في الغرب؛ حيث أقام المتظاهرون حواجز على الطرق- بعد أن قامت قوات مؤيدة للمالكي باعتقال حراس وزير ماليته السني.. وخرجت مظاهرات أيضًا في مدينة الموصل بشمال العراق وفي سامراء وردد المحتجون هتافات منها "الشعب يريد إسقاط النظام" وهو الهتاف الذي استخدم في انتفاضات شعبية أطاحت بزعماء تونس ومصر وليبيا واليمن.

29 ديسمبر: نائب ايراني يدعو بلاده لمهاجمة إسرائيل بدل الخطب والمظاهرات

الدكتور علي مطهري-
الدكتور علي مطهري- نجل أهم منظري الثورة الإيرانية آية الله مطهري
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2008: شن نائب إيراني محافظ هجومًا على سياسة بلاده تجاه القضية الفلسطينية، مطالبًا إياها بالكف عن دعم القضية بالكلام والانتقال إلى مجال الفعل لتكون قدوة للعالم العربي بتحويل المعركة ضد إسرائيل إلى معركة برية باستخدام الترسانة العسكرية الإيرانية القوية.
وقال الدكتور علي مطهري- نجل أهم منظري الثورة الإيرانية آية الله مطهري الذي اغتيل مطلع الثمانينيات- على هامش تجمع لنواب مجلس الشورى في ساحة فلسطين تنديدًا بالغارات الإسرائيلية على قطاع غزة التي أسقطت نحو 345 قتيلًا: إن "النظام الإيراني تخلى عن واجباته تجاه غزة وامتنع عن القيام بالحد الأدنى المطلوب وهو فتح الطريق أمام متطوعين للالتحاق بالمقاتلين الفلسطينيين"..
ورفض مطهري في كلمته تعلل النظام الإيراني بعدم تجاوب الحكومات العربية معها قائلا: إن "على إيران أن تبادر إلى تحويل المعركة مع إسرائيل إلى حرب برية حقيقية الأمر الذي من شأنه القضاء على إسرائيل في غضون أسبوع واحد" موضحا أن " لكل حرب صعاب وليس على إيران أن تخاف منها".

29 ديسمبر: استقالة الرئيس الصومالي واشتباكات بين الجماعات الاسلامية

الرئيس الصومالي عبد
الرئيس الصومالي عبد الله يوسف
وفي مثل هذا اليوم التاسع والعشرين من ديسمبر 2008: استقال الرئيس الصومالي عبد الله يوسف منهيًا المأزق الذي تواجهه الحكومة الانتقالية وممهدًا السبيل لتشكيل إدارة جديدة في الدولة الواقعة في القرن الإفريقي.. وفشلت الحكومة المؤقتة الضعيفة التي يدعمها الغرب تحت رئاسة يوسف في إعادة النظام والأمن الى البلاد التي تعصف بها حالة من الفوضى منذ الإطاحة بالدكتاتور محمد سياد بري عام 1991.
ويسيطر الإسلاميون على معظم جنوب الصومال ويتمركزون على مشارف العاصمة مقديشو وبيدوة مقر البرلمان بينما يسيطر قادة ميليشيات متناحرة على باقي أنحاء البلاد..
وقال السكان: إن 15 شخصًا على الأقل لاقوا حتفهم في القتال بين الجماعات الإسلامية مما رفع عدد القتلى إلى 48 خلال 3 أيام. وقتل في مقديشو 10 أشخاص في تبادل لنيران المورتر بين الاسلاميين والقوات الحكومية.. وتوعدت الجماعة الاسلامية التي تدعى أهل السنة والجماعة بطرد جماعة الشباب التي تدرجها واشنطن ضمن قائمتها للمنظمات الارهابية. وتتهم أهل السنة والجماعة جماعة الشباب بقتل رجال دين وتدنيس القبور وهو ما يتنافى مع أحكام الشريعة الإسلامية.

شارك