31 يناير: مجلس الأمن يدرج جلال الدين حقاني على قائمة 1988

الخميس 31/يناير/2019 - 12:30 م
طباعة 31 يناير: مجلس الأمن
 
في مثل هذا اليوم الحادي والثلاثين من يناير 2001: أدرج جلال الدين حقاني على قائمة 1988 التابعة لمجلس الأمن..
وجلال الدين حقاني هو والد سراج الدين حقاني، وهو قائد عسكري معروف بتدخلاته ضد السوفيت في أفغانستان في الثمانينيات. ولقد دعي من طرف حامد كرزاي لتولي منصب رئيس وزراء أفغانستان. ينتمي جلال الدين حقاني إلى قبيلة جادان، وهي قبيلة بشتونية في إقليم بكتيا..
للمزيد عن شبكه حقاني ........ اضغط هنا

31 يناير: باكستان تؤكد وطالبان تنفي مقتل زعيمها حكيم الله محسود

31 يناير: باكستان
وفي مثل هذا اليوم الحادي والثلاثين من يناير 2010: نفت حركة "طالبان" مقتل زعيمها حكيم الله محسود، فيما قال الجيش إنه يحقق في أنباء عن مقتله في غارة شنتها طائرة أمريكية بدون طيار. 
وكان التلفزيون الرسمي الباكستاني أذاع نبأ مقتل محسود. وقالت إحدى وكالات الأنباء المحلية إنه دفن اليوم الأحد في قريته.
وأكد وزير الداخلية رحمن ملك مقتله، قائلا: "إن المعلومات المفصلة ليست متاحة الآن. ولم يعرف تاريخ مقتله، لكن بعض المصادر أفادت أنه أصيب أثناء غارة جوية أمريكية بواسطة طائرة بدون طيار يوم 16 يناير 2010".
لكن المتحدث باسم الحركة عزام طارق نفى وفاة محسود، مؤكداً ان الأخير "حي وسليم". وأقر المتحدث أن محسود كان في منطقة شاكتوي التي قصفتها الطائرات بدون طيار، إلا أنه قال إنه غادر المكان قبل ساعة من وقوع الهجوم. وقال مسئولون أمريكيون إنه ليست لديهم معلومات حول مقتله.
وأكد "أن الهدف من هذه الروايات حول مقتله هي اثارة الخلافات في صفوف طالبان، ولكن مثل هؤلاء الناس (الذين يتحدثون عن مقتل محسود) لن ينجحوا أبدا". وأضاف أن "على من يقولون: إن حكيم الله توفي أن يقدموا الدليل على ذلك".
للمزيد عن حكيم الله محسود.. حياته وسيرته اضغط هنا

31 يناير: الحوثيون ينفون استمرار الهجمات على الأراضي السعودية

31 يناير: الحوثيون
وفي مثل هذا اليوم الحادي والثلاثين من يناير 2010: نفى المتمردون الحوثيون في شمال اليمن الاتهامات الموجهة إليهم بالفشل في وقف الهجمات على المملكة العربية السعودية.
وقال الحوثيون الذين قد أعلنوا وقفا لإطلاق النار من جانب واحد قبل أسبوع إنه على الرغم من استمرار استهدافهم من قبل الطائرات والمدفعية السعودية إلا أنهم لم يردوا على النيران.
في الوقت ذاته أعلنت القوات الحكومية اليمنية اليوم تجدد الاشتباكات مع المتمردين الحوثيين في مناطق صعدة والملاحيظ بشمال اليمن.. وقالت مصادر عسكرية يمنية: "إن الجيش تمكن من تدمير عدد من مخابئ المتمردين في منطقة صعدة مشيرا إلى أن عددا من المتمردين قد قتل ودمرت أسلحتهم".
وكانت الحكومة اليمنية قد رفضت الأحد ضمنيا عرض السلام الذي تقدم به زعيم الحوثيين وأعلنت استعدادها لوقف العمليات العسكرية ضد الحوثيين اذا التزموا تطبيق شروطها الستة ومن ضمنها التزامهم بعدم الاعتداء على السعودية.
للمزيد عن عبد الملك الحوثي.. حياته وسيرته اضغط هنا

شارك