حزب الإصلاح .. وثائق تكشف فساد بالمليارات ونهب باسم جيش وهمي

الخميس 30/يوليه/2020 - 01:39 م
طباعة حزب الإصلاح .. وثائق
 
يواصل حزب الإصلاح ـذراع الإخوان المسلمين في تعز المتاجرة بدماء الجرحى في استغلال قذر لمعاناة أبناء تعز واتخاذهم وسيلة لنهب الأموال والمساعدات.
وفي هذا الإطار كشفت وثائق رسمية توجيهات من وزير الدفاع المقدشي ومن قيادة المنطقة العسكرية الرابعة بتحويل مبالغ ضخمة تم خصمها واقتطاعها من مرتبات ضباط وأفراد الجيش باسم الجرحى.
ونصت المذكرة الأولى المرفوعة من وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي إلى قائد المنطقة العسكرية الرابعة ومدير الدائرة المالية في المنطقة بتحويل المبالغ المستقطعة للخدمات الطبية الخاصة بمحور تعز والبالغ "خمسمائة وثمانون مليون وخمسة ألف ريال يمني ليتم تسليمها إلى حساب اللجنة الطبية في محافظة تعز بناء على توجيهات رئيس الوزراء معين عبدالملك ـ مع العلم أن هذه اللجنة في تعز يسيطر عليها حزب الإصلاح.
وجاء في المذكرة الأخرى والموجهة من قائد المنطقة العسكرية الرابعة إلى مدير الدائرة المالية في المنطقة طالب فيها بتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء ووزير الدفاع بخصوص المبالغ المستقطعة والمذكورة في الفقرة السابقة.
وهذه ليست المبالغ الأولى وإنما سبقها دفعات أخرى ضخمة تسلمها حزب الإصلاح في تعز باسم الجرحى دون أن يراها الجرحى أو يستفيدوا منها؛ بل ذهبت إلى جيوب قيادات الإخوان وفساد قيادات الجيش المحسوبة على الإخوان.
وبحسب مصادر وقيادات عسكرية يمنية مطلعة فإن التفاف الاخوان مستمر للاستحواذ على الأموال والسلاح وكل مرة بحجة جديدة فمرة باسم الجيش الوهمي وتذهب لصالح بناء وتدريب وإعداد جيش خاص كمليشيا الحشد الشعبي، ومرة أخرى بالتحايل باسم معالجة الجرحى الذين يواجهون الموت على أبواب مستشفيات تعز وفي مستشفيات أخرى رغم الأموال الطائلة التي استلمها حزب الإصلاح باسمهم وبهدف معالجتهم إلا أن هذه الأموال تذهب في أروقة فساد القيادات العسكرية المحسوبة على الإخوان.

شارك