27 ديسمبر: تولي مصطفى عبد الرازق مشيخة الجامع الأزهر

الخميس 26/ديسمبر/2019 - 11:02 م
طباعة 27 ديسمبر: تولي مصطفى
 
في مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 1945: تولى الشيخ مصطفى عبد الرازق مشيخة الجامع الأزهر.. مفكر وأديب مصري، وعالم بأصول الدين والفقه الإسلامى شغل منصب شيخ الجامع الأزهر الشريف، و يعتبر مجدد للفلسفة الإسلامية في العصر الحديث، وصاحب أول تاريخ لها بالعربية، ومؤسس "المدرسة الفلسفية العربية". تولى الشيخ مصطفى عبد الرازق وزارة الأوقاف ثماني مرات، وكان أول أزهري يتولاها..
للمزيد عن مصطفى عبد الرازق.. حياته وسيرته اضغط هنا

27 ديسمبر: اغتيال "بنظير بوتو" على يد "طالبان باكستان"

27 ديسمبر: اغتيال
وفي مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 2007: اغتيلت زعيمة حزب الشعب الباكستاني على يد ميليشيا طالبان باكستان، في مدينة راولبندي الباكستانية. كانت بوتو رئيسة وزراء باكستان لفترتين (1988-1990) و(1993- 1996)، ثم أصبحت زعيمة حزب الشعب الباكستاني المعارض، وكانت تعد للانتخابات المقرر عقدها في يناير 2008. 
وقع إطلاق نار ثم فجّر مهاجم نفسه، ووجهت الشرطة الباكستانية في بداية شهر مارس 2008 الاتهام رسميا إلى بيت الله محسود، وهو زعيم ميليشيا طالبان باكستان الموالية لطالبان و4 آخرين بالتخطيط.

27 ديسمبر: وفاة "البهي الخولي" مسئول الإخوان

27 ديسمبر: وفاة البهي
وفي مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 1977: توفي البهي الخولي عن ست وسبعين عاما، دخل السجن في ديسمبر سنة 1948م في معتقل الطور مصر وكان مسئولاً عن الإخوان المسلمين في السجن ولكنه قد استدعي إلى القاهرة حيث وجه إليه اتهام في قضية تتعلق بالنظام الخاص، فاختار السجناء أميراً لهم: محمد الغزالي، خرج من السجن وانتخب عضواً في مكتب الإرشاد الذي أعيد تشكيله في 1951م أيام حسن الهضيبي, وكان د. محمد خميس حميدة وكيلاً للمكتب وعبد الحكيم عابدين سكرتيراً, وحسين كمال الدين أميناً للصندوق, وعبد القادر عودة, وكمال خليفة, وعمر التلمساني، وعبد الرحمن البنا, وعبد المعز عبد الستار, وأحمد شريت، وعبد العزيز عطية، ومحمد فرغلي، ومنير أمين الدّلة، وصالح أبو رقيق، والبهي الخولي، ومحمد حامد أبو النصر ...
للمزيد عن البهي الخولي.. حياته وسيرته اضغط هنا

27 ديسمبر: العراق: الجيش الأمريكي يقتل 11 عنصرًا من الميليشيات الشيعية

27 ديسمبر: العراق:
وفي مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 2007: أعلن الجيش الأمريكي في بيان أن قواته قتلت فجر الخميس 27-12-2007 أحد عشر عنصرًا من الميليشيات الشيعية خلال عملية تستهدف "شبكة إجرامية" في مدينة الكوت (170 كلم جنوب شرق بغداد).
ويتهم الجيش الأمريكي هذه الجماعات التي يقول إنها منشقة من جيش المهدي التابع لرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، أنها تدرب وتمول من قوة القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني، كما يتهم القادة العسكريون الأمريكيون تكرارا عملاء إيرانيين بزعزعة الوضع الأمني في العراق عبر تزويد ميليشيات عراقية قنابل خارقة للدروع, الأمر الذي تنفيه إيران باستمرار.
وقال الجيش الأمريكي في بيان: إن "قوات التحالف استهدفت عناصر شبكة إجرامية خاصة مسؤولة عن هجمات ضد قوات التحالف والمتعاونين معهم".
وأضاف أن "المعلومات الاستخباراتية تؤكد أن الأشخاص الذين قتلوا مرتبطين بقيادات متورطة بهجمات ضد قوات التحالف"، وتابع البيان "لدى وصول قوات التحالف الى المنطقة المستهدفة تعرضت إلى إطلاق نار مباشر من قبل الإرهابيين فاندلعت اشتباكات معهم".. وأشار إلى أن "القوات البرية قدرت ان نحو 11 إرهابيا قتلوا خلال الاشتباك ولم يتم اعتقال أي مشتبه بهم خلال العملية".
بدوره, أكد مصدر في الشرطة العراقية أن قوة مشتركة من الجيش الأمريكي والشرطة العراقية مع اسناد جوي قتلت أربعة من عناصر جيش المهدي ومدنيين اثنين واصابت 6 اخرين بجروح خطيرة خلال عملية نفذتها غرب مدينة الكوت.
للمزيد عن جيش المهدي .............. اضغط هنا

27 ديسمبر: إسرائيل تبدأ عملية "الرصاص المصبوب" ضد "حماس"

27 ديسمبر: إسرائيل
وفي مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 2008: بدأت إسرائيل عملية عسكرية اسمتها "الرصاص المصبوب" ضد حركة حماس، وأطلقت عليها حماس معركة الفرقان حيث قامت قواته الجوية بشن غارات مفاجئة على قطاع غزة أدت إلى سقوط ما لا يقل عن 1315 قتيل و5340 جريح.

27 ديسمبر: تنديد أمريكي بعد تأكيد إيران مقتل 5 متظاهرين بطهران

27 ديسمبر: تنديد
وفي مثل هذا اليوم السابع والعشرين من ديسمبر 2009: قالت وكالة الأنباء الفارسية إن بيانا أصدرته الشرطة يحدد عدد القتلى في المظاهرات التي جرت الأحد في العاصمة طهران بخمسة متظاهرين، وإنها تقوم بالتحقيق في ظروف مقتلهم.
وكان نائب قائد الشرطة الإيراني احمد رضا ردان قد أكد للتليفزيون الإيراني نبأ سقوط 4 قتلى الأحد وإلقاء القبض على 300 متظاهرًا.
وقال ردان إن أحد القتلى سقط من جسر فيما قتل اثنان في حادثي مرور وقتل الرابع بالرصاص. وأضاف ردان إن الشرطة لم تستخدم الرصاص وبالتالي فإن هذا الحادث يثير الشبهات وهو موضع تحقيق الآن.
وكانت الشرطة قد نفت في السابق هذه الأنباء التي أوردها موقع إلكتروني تابع للمعارضة الايرانية.
ونقلت وكالة فارس الايرانية الحكومية للانباء عن رئيس شرطة طهران عزيز الله رجب زاده قوله انه "لا توجد اي تقارير ارسلت الى الشرطة عن مقتل احد، ولا يوجد اي قتيل، والشرطة لم تفتح النار، والشرطة لا تحمل اي اسلحة".
وكان موقع الكتروني تابع للمعارضة قد ذكر ان اربعة متظاهرين قتلوا في مواجهات مع قوات الامن الايرانية، خلال الاحتجاجات التي قامت بها المعارضة ضد الحكومة اثناء الطقوس الشيعية في العاشر من محرم.

شارك